أبراج قرقنة

لزاهر كمون

يتميز أرخبيل قرقنة بكثرة التحصينات و ذلك لحماية جزره من هجمات الأعداء و يقوم بدوره بحماية صفاقس. من بين هذه التحصينات نذكر البحر القصير و يمثل حماية طبيعية منذ ألاف السنين لسكان الجزر حيث لا يستطيع الملاحون الذي لا يعرفون الأودية بالبحر و التي تمثل  »الطرقات » الوصول إلى الجزيرة و تجنح سفنهم بسهولة

كما شكلت الجزر الغير مأهولة بالسكان مثل  القرمدي و السفنو و الرقادية و غيرها طوقا حاميا للجزيرتين الآهلتين بالسكان و هما الشرقي و الغربي و بها أبراج و اسيجة و غيرها

أبراج الجزيرتين الكبيرتين

يوجد كذلك بجزيرتي الشرقي و الغربي تحصينات أهمها برجان كبيران يقعان من جهة صفاقس و هما

برج مليتة

هو برج دائري على الطراز  الاغلبي و لكن لا يمكن أن نرجع تاريخ بناءه إلى عهد الاغالبة فقد شيد بأسلوب مغاير لما عرف في القرن التاسع ميلادي فليس له قاعدة مربعة و ليس له نطاقات تشبه الأحزمة المعروفة في الأبراج الوسيطة

Borj Mellita Kerkennah برج مليتة قرقنة

برج مليتة

لم يقع ذكر البرج في الوثائق التي تعود للقرن الخامس عشر و السادس عشر و ذكر أول مرة من قبل الرحالة الفرنسي قيران

برج الحصار

يعتبر برج الحصار أهم معلم تاريخي قائم اليوم في قرقنة و يقع فوق هضبة ارتفاعها 10م و تقع في الواجهة الغربية من جزيرة الشرقي. كان الاتصال بين برج الحصار و برج مليتة سهلا جدا كما يمكن أن نشاهد صفاقس وخاصة سيدي منصور في أيام الطقس المنقشع من البرج

Borj el Hissar Kerkennah برج الحصار قرقنة

برج الحصار من البحر

يبلغ طول البرج 26م على 22م و يبلغ معدل ارتفاعه حوالي 5م, شيد كليا بمواد البناء الملتقطة من الموقع الأثري سرسينا كما استعملت بعض الحجارة المقتطعة من القشرة الكلسية الموجودة على عين المكان, أما الملاط فهو جير مخلوط مع كمية من الفحم و الرماد بدون خزف و لم يلجا للحجارة الكبيرة إلا في إقامة المواضع الحرجة كقواعد الأبراج و عضدات الأبواب

Borj el Hissar Kerkennah برج الحصار قرقنة

البعض من الحجارة المستعملة

المدخل الوحيد للبرج يوجد في الجنوب و دعم ببرجين نصف دائريين. يسبق الباب مدرج صغير كان مزودا في القديم بجسر متحول. يوجد على حافتي المدخل غرف العسس و مباشرة أمامه مدرجا يفضي إلى الطابق الأول

Borj el Hissar Kerkennah برج الحصار قرقنة

مدخل البرج

Borj el Hissar Kerkennah برج الحصار قرقنة

المدرج الثاني

يتكون البرج من جناحين: الجناح الأول به مواضع السكن و الغرف المتنوعة و هو يمثل الطابق الأرضي من البرج و هذا الجناح شبه مستطيل أبعاده مختلفة (13م في الشمال و 18م في الجنوب و 15.5م في الشرق و 15م في الغرب), و الجناح الثاني يتمثل في مصطبة المدفعية لها ارتفاع 3 أمتار عن مستوى ساحة الحصن. بنيت المصطبة بالتراب المدكوك و بعض الحجارة المعاد استعمالها و المصطبة محمية بستارة تعلوها شرفات. في فترة متأخرة دعمت المصطبة ببرج ضخم يحتل الركن الشمالي الشرقي و قياسه 8.3/4.5م

Borj el Hissar Kerkennah برج الحصار قرقنة

البرج من الداخل

يبدو أن هذا البرج يعود تاريخه إلى الفترة العثمانية ( حسب ناجي جلول من خلال شكله) و قد أكدت ذلك الحفريات من خلال العثور على قطع خزفية عثمانية و كمية من الغليونات (السبسي)

عديد الاسبار أثبتت أن البرج أقيم فوق مستويات قديمة جدا منها البونية (خزف معروف بلونه الأصفر المحلى بأشرطة حمراء اللون و إبريق يوناني اتيكي اسود اللون) والرومانية (قبة مصنوعة بالقوارير و قاعة مبلطة بالفسيفساء ذي المكعبات البيضاء و السوداء) و الوندالية

و بالتالي لا علاقة لبرج الحصار بمعلم إسلامي قديم و إنما شيد في العصر العثماني

المصادر

تحصينات جزر قرقنة لفوزي محفوظ

Leave a reply

Your email address will not be published.